Doctorاحصل على استشارة نفسية أونلاين
كيف أجعل طفلي يعبر عن مشاعره بشكل صحيح؟

كيف أجعل طفلي يعبر عن مشاعره بشكل صحيح؟

لا تشعري بالقلق إن كان طفلك لا يعبر عن مشاعره أو يعبر عنها بطريقة خاطئة؛ حيث أن الأطفال غالبًا يواجهون مشاكل في التعبير عن أنفسهم ما لم يتم تعليمهم كيفية التعبير عن أنفسهم بطريقة صحيحة.

 

لماذا طفلي لا يعبر عن مشاعره؟

غالبًا ما يواجه الطفل مشاكل في التعبير عن مشاعره لأحد الأسباب التالية:

  • أن يكون لا يزال صغيرًا؛ حيث أن الطفل قبل 5 سنوات لا يكون واعيًا أو مدركًا لماهية المشاعر.
  • عدم امتلاك مهارات لغوية كافية للتعبير عن المشاعر الخاصة حتى لو كان مدركًا لها.
  • الاحتياجات التعليمية الخاصة أو الإصابة بأحد الاضطرابات مثل اضطراب طيف التوحد، أو الاحتياجات العاطفية.
  • عدم فهم المواقف بشكل صحيح، وبالتالي عدم القدرة على إثارة أي شكل من أشكال العاطفة.

 

كيف أجعل طفلي يعبر عن مشاعره بشكل صحيح؟

لتعليم الطفل التعبير عن مشاعره بشكل صحيح يجب اتباع الخطوات التالية:

تسمية المشاعر

أول ما عليك فعله هو أن تعلّم طفلك أسماء المشاعر المختلفة، مثل أن تقول له أنك تشعر بالحزن لأنك مضطر لوداعه والذهاب للعمل. وعندما تعلم طفلك تسمية المشاعر عند حدوثها سوف يساعده ذلك على حفظ المفردات العاطفية، والذي مع مرور الوقت يصبح أكثر قدرة على تعلم أساسيات التعبير عن مشاعره بشكل مناسب.

تحدث عن المشاعر التي لدى الطفل أو التي تراها في الآخرين. مثلًا “أسمعك تضحك، هل أنت سعيد؟” أو “لقد سقطت، كيف تعتقد أنك تشعر؟

التحدث عن المشاعر

لَا يكفي أن يتعلم طفلك كيف يعبر عن مشاعره؛ بل يجب أن يكون قادرًا على التعبير عنها. وهنا يأتي دورك في خلق حوارات بانتظام للتواصل واحتواء مشاعر طفلك أو التعبير عن مشاعرك الخاصة.

الاتصال العميق مع الطفل

بينما عليك تهدئة طفلك وتعزيز شعوره بالأمان إلا أنه بحاجة للترابط معك حتى يكون قادرًا على تنظيم عواطفه. والذي يساعد بذلك هو المحافظة على الاتصال العميق مع الطفل، ويمكن تحقيقه بأفضل طريقة من خلال العناق.

تجنب العقاب

لا تعاقب طفلك أبدًا للتعبير عن مشاعره مهما كانت الطريق التي يعبر عن مشاعره بها؛ حيث أن ذلك يجعل الطفل يظن أن العقاب كان بسبب مشاعره وليس سلوكياته، وبالتالي يلجأ لكتمان مشاعره. ولكن ما ينصح به هو مساعدة الطفل على التعبير عن مشاعره بطريقة صحيحة من خلال أن تكون قدوة جيدة له.

اعرف المزيد: هل يمكن تربية الأطفال دون عصبية؟ اعرف الطريقة

الثناء والمدح

لقد عبر طفلك عن مشاعره بطريقة صحيحة، ولم يرتكب أي سلوكيات غير مرغوب بها أو مرفوضة في التعبير عن مشاعره، هذا أمر رائع؛ امدحه ولا تتجاهله. دائمًا قم بالثناء على طفلك للتصرف بشكل صحيح، وعبّر عن افتخارك به وسعادتك بما قام بفعله.

 

طرق تعليم الطفل التعبير عن مشاعره

إليك أكثر الطرق فعاليّة لتعليم الطفل كيف يعبر عن مشاعره:

نمذجة السلوك

حتى يكون طفلك قادرًا على التعبير عن مشاعره يجب أن تكون أنت نموذجًا جيدًا له في ذلك. وذلك ببساطة من خلال التعبير عن مشاعرك بكل أريحية ووضوح، كأن تقول له على سبيل المثال: “أنا متحمس جدا لأننا سنذهب إلى الحديقة اليوم” أو “أنا حزين لأن المطر يمنعنا من الخروج إلى الحديقة”.

تحدث عن مشاعرك عند ممارسة الألعاب أو تناول العشاء أو ركوب السيارة. كلما تدرب طفلك أكثر، كلما تعلم بشكل أسرع.

استخدام الكتب المصورة

تعتبر الكتب المصورة التي تحتوي على تعبيرات الوجه والمشاعر المختلفة من الطرق الرائعة لتعليم الطفل كيف يعبر عن مشاعره. وحتى يتعلّم العواطف والمشاعر المختلفة، ولكن عند استخدامها بشكل متسق ومنظم.

نشاط المرآة

أحد الأنشطة التي سيحبها طفلك هو عمل تعبيرات وجه للتعبير عن المشاعر أمام المرآة. كأن تتدرب على صنع وجوه للمشاعر السعيدة، أو الحزينة، أو الغاضبة، أو الخائفة، أو المتحمسة. ولكن احرص على تسمية المشاعر لطفلك حتى يتعلم تعبيرات الوجه المرتبطة بالمشاعر.

استخدام الصور لتوصيل المشاعر

إذا لم يستخدم طفلك الكلمات باستمرار للتعبير عن احتياجاته ورغباته بشكل عام قد تساعدك الصور على تعزيز التواصل معه. وإليكَ أفضل طريقة لاستخدام الصور لتعليم الطفل التعبير عن مشاعره:

  • يمكنك تلوين وجه مبتسم أصفر بسيط ، ووجه عابس أزرق، ووجه غاضب أحمر على قطع فردية من الورق.
  • بإمكانك التقاط الصور لنفسك أو لطفلك خلال صنع مجموعة متنوعة من تعبيرات الوجه المختلفة.
  • استخدِم هذه الصور بنفسك لتعليم طفلك المشاعر والتعبير عن مشاعره. 
  • تأكّد من أن طفلك يمكنه الوصول بسهولة إلى هذه الصور على مدار اليوم. 
  • إذَا لاحظت أن طفلك يعاني من مشاعر قوية يمكنك الطب من طفلك أن يريك مشاعره من خلال الإشارة إلى الصورة التي تعبر عن مشاعره.

السؤال عن المشاعر بانتظام

قَد يستغرق الأمر بعض الوقت حتى يبدأ الطفل يعبر عن مشاعره بشكل طبيعي وواضح. ولكن يمكنك أن تجعل الأمر أسهل من خلال السؤال عن مشاعره، كأن تسأله إذا كان حزينًا لأنه يبكي، أو تسأله هل هو بخير. أو يمكنك أن تمنحه خيارين كأن تقول له هل تشعر بالحزن أو السعادة الآن؟

لعب الأدوار المشاعر المختلفة 

يَكون ذلك من خلال ابتكار سيناريو محدد تقوم أنت بتنفيذه، ومن ثم تطلب من طفلك أن يخمن ما تشعر به. وسيكون من الممتع أن تصف الطريقة التي تشعر بها، وإذا كانت مشاعر سلبية أن تحاول أنت وطفلك البحث عن حلول لها.

الرسم والتلوين

بَعض الأطفال يستفيدون من التعبير عن مشاعرهم من خلال الرسم؛ حيث أن الرسم يساعد الطفل على تحديد مشاعره ومعالجتها.

من المفترض أن يكون الطفل قادرًا على التعبير عن مشاعره بمجرد أن يبلغ 5 أعوام من عمره، ولكن من الممكن أن يعبر عنها في أوقات أبكر أو متأخرة، ولا بأس بذلك.

 

ما أهمية أن يعبر الطفل عن مشاعره؟ 

الطفل الذي يعبر عن مشاعره بشكل صحيح يكون أكثر قدرة على تنظيم مشاعره، وتحديدها، والذي بدوره يساعد الطفل على  بناء أساس قوي للنجاح في مراحل لاحقة من حياته، والتعبير عن المشاعر يساعد على تقليل شعور الطفل بالإحباط. وبالتالي تقلّ المشاكل السلوكية عند الطفل، وتتحسن صحته العاطفية بشكل عام، والتي تؤثر إيجابيًا على صحته النفسية والجسدية.

 

نصيحة عرب ثيرابي 

قد يكون التعبير عن المشاعر صعبًا بالنسبة لطفلك إذا لم توفر له بيئة آمنة للتعبير عن مشاعره، والتي ننصحك بتوفيرها من خلال فعل الآتي:

  • اشرح الشعور باستخدام كلمات سهلة يمكن لطفلك فهمها، ويمكنك استخدام الكتب المصورة لتوضيح الشعور.
  • علّم طفلك طرق مختلفة للتعامل مع المشاعر، واسمح له بالتوصل إلى حلول، وإذا لم تكن مناسبة تحدث إليه عن سبب ذلك.
  • امدح طفلك عندما يتحدث عن مشاعره؛ حيث يجعله ذلك يشعر بأنه لا بأس من التحدث عن المشاعر.
  • ادعم طفلك عندما يتحدث ويمارس الاستراتيجيات المختلفة للتعبير عن مشاعره، تواصل مع أطباء عرب ثيرابي لمعرفة المزيد.
  • تحدث عن المشاعر وعبر عن مشاعرك عند ممارسة الألعاب، أو تناول العشاء، أو ركوب السيارة؛ كلما زاد تدريب طفلك كلما تعلّم أسرع.