Doctorاحصل على استشارة نفسية أونلاين
حبوب نفسية: ماذا تعرف عنها؟

حبوب نفسية: ماذا تعرف عنها؟

قد يتم علاج اضطرابات الصحة النفسية باستخدام حبوب نفسية، وهذه الأدوية تختلف في أنواعها وفوائدها وآثارها الجانبية المحتملة. ويمكن للطبيب النفسي أن يساعد في تحديد الأدوية المناسبة لكل حالة.

 

كيفية عمل الحبوب النفسية

تعمل العديد من الأدوية النفسية عن طريق ضبط عدد المواد الكيميائية الرئيسية في الدماغ، وتسمى هذه المواد الكيميائية الناقلات العصبية:

  • يمكن أن تؤدي زيادة أو تقليل بعض الناقلات العصبية إلى مقاومة تأثيرات بعض اضطرابات الصحة النفسية.
  • تعد الناقلات العصبية الطريقة التي تسمح لخلايا الدماغ بالتواصل مع بعضها البعض.
  • إذا كانت النواقل العصبية ضعيفة أو مفرطة النشاط، فيمكن أن تنتج تفاعلات كيميائية غير ضرورية تؤدي إلى حالة صحية نفسية.
  • تشمل أبرز هذه الناقلات العصبية هرمون السيروتونين أو الدوبامين أو حمض غاما أمينوبوتيريك (GABA).

يمكن للأدوية النفسية علاج اضطرابات الصحة العقلية، وفي بعض الأحيان تكون أكثر فعالية عندما تقترن بالعلاج النفسي.

قد يصف الطبيب أحد الأنواع المختلفة من الأدوية النفسية، اعتمادًا على الحالة الصحية العقلية أو الأعراض، ولكن ما هي أبرز الأنواع التي يمكن وصفها؟ 

 

أنواع الحبوب النفسية

تشمل أبرز أنواع الأدوية ما يأتي:

مضادات الاكتئاب

تشمل فئات مضادات الاكتئاب الرئيسية ما يأتي:

  • مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs)، مثل ليكسابرو (Lexapro) أو سيليكسا (Celexa) أو بروزاك (Prozac).
  • مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين والنورإبينفرين (SNRIs) مثل؛ إيفكسور (Effexor XR) أو سيمبالتا (Cymbalta). 
  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات (TCAs) مثل؛ إلافيل (Elavil) أو أنافرانيل (Anafranil).
  • مضادات الاكتئاب غير التقليدية.
  • مثبطات الأوكسيداز أحادي الأمين (MAOIs).
اعرف المزيد: الاكتئاب | اختبار تقييمي، الأعراض، الأسباب، وطرق العلاج

مضادات الذهان

توصف مضادات الذهان لعلاج أعراض الذهان، وتنقسم إلى فئتين؛ غير تقليدية ونموذجية. وتشمل أبرز أعراضها الجانبية ما يأتي:

  • زيادة الوزن أو مشكلات التمثيل الغذائي.
  • مشكلات جنسية أو الارتعاش.
  • التشنجات أو تصلب العضلات.
  • فقدان السيطرة أو التنسيق.

يمكن أن تساعد الأدوية النفسية في علاج الاكتئاب أو القلق أو الفُصام أو ثنائي القطب أو اضطرابات النوم وغيرها.

مثبتات المزاج 

تُستخدم مثبتات المزاج عادةً لعلاج ثنائي القطب، أو الاضطراب الفصامي العاطفي، أو اضطراب الشخصية الحدية (BPD)، أو الاكتئاب. وهي تستهدف الاختلالات الكيميائية للسيطرة على التقلبات المزاجية الشديدة.

الأدوية المضادة للقلق

من أبرز ما يمكن ذكره حولها ما يأتي:

  • توجد أنواع مختلفة تعمل بطرق مختلفة.
  • يتم أحيانًا وصف حاصرات بيتا التي توصف عادة لعلاج مشكلات القلب للمساعدة في علاج الرهاب والخوف من مواقف معينة.
  • يجب معرفة أن بعض مزيلات القلق، بما في ذلك الباربيتورات (Barbiturates) والبنزوديازيبينات (Benzodiazepines) يمكن أن تسبب الإدمان.
  • يصفها HG’FDF عمومًا لفترات قصيرة فقط.

يجب ألا تتوقف عن تناول هذه الأدوية دون التحدث مع طبيبك أولاً، لأن أعراض الانسحاب قد تكون خطيرة. 

تختلف الآثار الجانبية المحتملة لهذا الأدوية اعتمادًا على النوع المستخدم و الجرعات الموصوفة والشخص نفسه. ولكن ما هي أبرز الأعراض المحتملة؟

اكتشف إذا كنت مصابًا باضطراب القلق مع اختبار القلق المجاني

 

الآثار الجانبية للحبوب النفسية

قد تشمل الآثار الجانبية لهذه الحبوب بمختلف أنواعها ما يأتي:

  • القلق أو عدم وضوح الرؤية.
  • الإمساك أو الدوخة.
  • جفاف الفم أو التعب.
  • الخدر أو الأرق.
  • الغثيان أو المشكلات الجنسية.
  • زيادة الوزن أو التفكير في الانتحار.
  • ردود الفعل التحسسية أو الهوس.
  • النوبات أو نقص صوديوم الدم.
  • متلازمة السيروتونين.
  • الاستفراغ أو الدوخة.
  • ارتفاع ضغط الدم أو التعرق الزائد.
  • النعاس أو مشكلات في الذاكرة.
  • فقدان التوازن أو ضغط دم منخفض.
  • ارتفاع خطر الإصابة بالسكتة الدماغية أو السكتة القلبية أو مشكلات القلب الأخرى.

يمكن استخدام المنشطات التي تدير السلوك غير المنظم، وغالبًا توصف للذين يعانون من اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط (ADHD).

بعد أن تحدثنا في الفقرة السابقة عن الآثار الجانبية المحتملة ننتقل إلى الحديث عن مخاطر محتملة قد تتعلق بهذه الحبوب. تعرف عليها أكثر في الفقرة القادمة.

 

مخاطر وتحذيرات متعلقة بالحبوب النفسية

تشمل أبرز المخاطر المحتملة ما يأتي:

  • يجب الحذر عند استخدام البنزوديازيبينات لأنها قد تسبب الإدمان أو مخاطر الانسحاب.
  • تزيد مضادات الذهان من زيادة خطر الوفاة لدى كبار السن المصابين بالذهان المرتبط بالخرف.
  • تزيد جميع مضادات الاكتئاب من خطر الانتحار لدى الشباب الذين تقل أعمارهم عن 25 عامًا.
  • تحتوي المنشطات الموصوفة طبيًا على تحذير من مخاطر سوء الاستخدام، أو الإساءة، أو الإدمان، أو الجرعة الزائدة.
  • يميل خطر الانتحار عند استخدام مضادات الاكتئاب إلى أن يكون أعلى عند بدء العلاج.
  • يجب مراقبة الأفكار أو السلوكيات بعناية أثناء العلاج وطلب المساعدة إذا كانت أعراض الاكتئاب تتفاقم أو عند التفكير في الانتحار.
  • قد تتفاعل الأدوية العقلية مع الأدوية الأخرى أو الكحول أو المنتجات التي لا تستلزم وصفة طبية أو الأطعمة.

يجب على الأشخاص تناول الدواء فقط وفقًا لتوجيهات الأخصائي، كما تجب مناقشة أي أدوية أو مكملات أو أعشاب أخرى يتم تناولها مع الطبيب.

يمكن أن يساعد اتخاذ احتياطات إضافية مع الأدوية النفسية  في منع حدوث مضاعفات غير مرغوبة، ونذكر لك بدورنا أبرز هذه الاحتياطات في الفقرة القادمة.

 

كيفية التقليل من الآثار الجانبية للحبوب النفسية

تشمل أبرز الخطوات التي يمكنك اتباعها ما يأتي:

  • تجنب الكحول أو المخدرات عند تناول الأدوية النفسية.
  • توخى الحذر عند القيادة أو تشغيل الآلات إذا كانت أدويتك تسبب التعب أو النعاس.
  • يجب على النساء الحوامل أو المرضعات أو اللاتي قد يصبحن حوامل التحدث مع طبيبهن حول المضاعفات المحتملة لأدويتهن.
  • لا تتوقف فجأة عن تناول أدويتك لأن هذا قد يسبب آثارًا جانبية خطيرة.
  • إذا واجهت ردود فعل حساسية سلبية مثل الحمى، أو الطفح الجلدي، أو آثار جانبية مماثلة اتصل بطبيبك في أقرب وقت ممكن.
  • قد يكون كبار السن أكثر عرضة لخطر التفاعلات الدوائية السلبية، أو فقدان جرعة، أو تناول جرعة زائدة أو أكثر حساسية للأدوية.

قد تحتاج بعض الأدوية إلى بضعة أسابيع لتشعر بتأثيراتها، ولكن إذا كنت تعتقد أنه لا يناسبك فتحدث مع الطبيب النفسي.

 

نصيحة عرب ثيرابي

إذا كنت تعاني من أحد الاضطرابات النفسية فيمكنك أن تختار تناول الأدوية أو تجربة نوع آخر من العلاج، وهو العلاج النفسي الذي لا يتطلب استخدام الأدوية. 

ويمكنك ذلك بالتواصل مع المختصين الموجودين على مدار الساعة في عرب ثيرابي وطلب المساعدة، وتجربة خيارات العلاج النفسي عبر الإنترنت فهي أسهل وأقل جهداً مع نتيجة مميزة.