Doctorاحصل على استشارة نفسية أونلاين
الاكتئاب البسيط

الاكتئاب البسيط وأبرز علاماته (تقييم مجاني لمعرفة درجة اكتئابك)

تعتبر جميع حالات الاكتئاب مزعجة وبحاجة إلى العلاج، لكن بعضها يكون أقل حدة في أعراضه من بعضها الآخر لكنه يبقى لفترات أطول. وهذا فعلاً ما يحدث في الاكتئاب البسيط، فعلى الرغم من أعراضه التي يستطيع الشخص التعايش معها إلا أنها تصاحبه لسنوات عديد وتجعله حاد الطباع.

فما هو هذا النوع من الاكتئاب وكيف يتم التعامل معه بشكل أفضل؟ هذا ما نتناوله في السطور التالية.

 

ما هو الاكتئاب البسيط؟

الاكتئاب البسيط أو الاكتئاب المزمن (Dysthymia) هو حالة اكتئاب تمتاز بأنها أقل حدة من الاكتئاب الشديد لكنها تستمر لفترات زمنية أطول. وعلى الرغم من أن الأعراض قد تختلف من شخص إلى آخر، إلا أن الأعراض الشائعة للحالة هي:

  • المزاج الحزين أو الشعور بقلق باستمرار.
  • عدم قدرة الشخص على التركيز والتفكير و/أو اتخاذ القرارات.
  • تدني الاحترام الذاتي.
  • عدم امتلاك الطاقة والحيوية للقيام بالمهام.
  • الشعور بالتعب والإرهاق بشكل دائم.
  • اليأس والإحباط والنظرة السوداوية للأمور.
  • تغيرات في الوزن ناتج عن تغيرات في الشهية، فقد يتناول الشخص الطعام بإفراط أو يفقد شهيته بشكل ملحوظ.
  • تغيرات في أنماط النوم، فقد يعاني الشخص من نوم متقطع، أو عدم القدرة على النوم، أو الاستيقاظ في الصباح الباكر، أو النوم أكثر من اللازم.

في بعض الأحيان يعاني الشخص من نوبات من الاكتئاب الشديد خلال مدة إصابته بالاكتئاب البسيط.

 

مسببات الاكتئاب البسيط

كما هو الحالة في سائر أنواع الاكتئاب الأخرى، لا يوجد سبب واضح للإصابة بالاكتئاب. إلا أن الاطباء والعلماء يعتقدون أن هذه الحالة ناتجة عن اختلال التوازن الكيميائي في الدماغ. كما أن هناك مجموعة من العوامل التي تساهم في ظهور الأعراض لدى الشخص. فمثلاً العوامل البيئية والنفسية والبيولوجية والوراثية (ليس جيني) والتعرض للإجهاد المزمن والصدمات جميعها له تأثير مباشر في الحالة.

وعلى الرغم من عدم معرفة السبب إلا أن المختصين يمكنهم تشخيص الحالة بالشكل الدقيق وبالتالي الحصول على العلاج. تابع القراءة وتعرف على كيفية تشخيص الاكتئاب البسيط وعلاجه.

اعرف المزيد: كيفية تشخيص الاكتئاب وعلاجه

 

تشخيص الإصابة بالاكتئاب البسيط

على الرغم من عدم وجود فحوصات مخبرية تدل على الإصابة بالاكتئاب، إلا أن الطبيب المعالج بحاجة إلى التأكد من عدم وجود قصور في عمل الغدة الدرقية.

بعد ذلك يتم تقييم الأعراض التي يعاني منها المريض ومدى مطابقتها بالمعايير المحددة للاكتئاب. بالإضافة إلى الاهتمام بالتاريخ الشخصي والعائلي بالأمراض النفسية. ففي حال كان الشخص البالغ يعاني من المزاج المكتئب لمدة تزيد عن عامين (أما في حالة الأطفال والمراهقين يكفي أن يعانوا من المزاج المكتب لمدة عام واحد فقط) بالإضافة إلى ظهور اثنين على الأقل من الأعراض الشائعة للاكتئاب، فإن الطبيب غالباً ما يقوم بتشخيص حالتك بالاكتئاب البسيط. 

عادة ما يحدث الاكتئاب مع حالات أخرى، مثل الإصابة بالسرطان أو أمراض القلب. كما يمكن أن يرافق حالات تعاطي المخدرات أو اضطرابات القلق.

 

ابدأ اختبار الاكتئاب

هل تعاني من عدم الارتياح النفسي لفترة طويلة؟ وتواجه تغيرات كبيرة في حياتك تجعل الأمور أصعب؟ ربما يكون هذا بسبب الاكتئاب!

يهدف هذا الاختبار لمساعدتك في تقييم العلامات والأعراض الحالية التي قد تدل على إصابتك بالاكتئاب. أجب على الأسئلة التالية بناءً على حالتك ومشاعرك في الآونة الأخيرة:


شكرًا لإجابتك على الأسئلة، حتى تعرف نتيجة الاختبار يُرجى كتابة البريد الإلكتروني في المكان المخصص له.
يُرجى ملاحظة أن هذا الاختبار ليس تشخيصًا طبيًا معتمدًا، هو مجرد بداية لفهم حالتك النفسية العامة. إذا كنت تعتقد أنك بحاجة لدعم نفسي تواصل مع أطباء عرب ثيرابي للحصول على تشخيص معتمد



البريد الإلكتروني

 

كيفية علاج الاكتئاب البسيط

بعد التشخيص الدقيق يحدد الطبيب المعالج الطريقة المثلى للعلاج، والتي قد تشتمل على:

العلاج الدوائي

هناك الكثير من مضادات الاكتئاب ذات الفعالية المطلوبة، وعلى الرغم من الحاجة إلى مدة زمنية تصل إلى (4 – 6) أسابيع قبل ملاحظة التحسن التام، إلا أن النتيجة غالباً ما تكون مرضية حقاً. كما يجب التنبيه إلى ضرورة الاستمرار بتناول الدواء حتى في حالة عدم الشعور بأنه مفيد في البداية. من المهم التحدث مع طبيبك المعالج قبل إيقاف الدواء حيث أن غالبية هذه الأدوية لها أعراض انسحابية مزعجة.

في بعض الحالات يحتاج الأمر إلى المزيد من الوقت قبل الوصول إلى الدواء المناسب. مما قد يجعل الطبيب يقوم بتبديل الدواء أو إضافة أدوية أخرى.

العلاج النفسي

يعتبر العلاج النفسي ضروري جداً في علاج الاكتئاب البسيط، حيث أنه يركز على تغيير وجهات النظر المشوهة عن نفسك وبيئتك. كما أنه يعمل على تحسين مهارات التواصل وتكوين العلاقات وتحديد الضغوطات لديك وإدارتها.  ومن أهم العلاجات في هذه الحالة:

نظراً لأن هذه الحالة عادةً ما تستمر لفترة أطول من 5 سنوات، فقد تكون بحاجة إلى علاج نفسي طويل الأمد. وتوقع أن يتحسن مزاجك ببطء وليس على الفور.، الشعور بالتحسن يستغرق وقتاً وقد تحدث بعض الانتكاسات.

قد يهمك: تجربتي مع الاكتئاب

 

التعايش مع الاكتئاب البسيط

خلال رحلة اكتئابك تعاني من الكثير من المشاعر والأفكار السلبية، إلا أن إدراكك أن هذه الأمور لا تمثل حقيقتك وسعيك للحصول على المساعدة المتخصصة يساهم في التخلص مما تعانيه مع مرور الوقت. بالإضافة إلى ذلك فإن تعلم كيفية التعايش بشكل أفضل مع أعراضك طويلة الأمد يخفف من ثقلها عليك. لذلك قم بتجربة:

العمل على قدر الاستطاعة

في البداية لا بد من وضع أهدافاً واقعية ولا تحاول تتحمل الكثير من المهام. ما أن تحدد أولوياتك قم بتقسيم المهام الكبيرة إلى مهام صغيرة يمكنك تنفيذها بسهولة. إذا بدأت بالشعور بالإرهاق النفسي أو الجسدي فخذ راحة وافعل الأمور قدر استطاعتك.

من الأفضل تأجيل القرارات الكبيرة حتى تتعافى. إن كان لا بد من ذلك ناقش التغيير مع الأشخاص المقربين والذين يعرفونك جيداً قبل إجراء تغيير كبير (مثل تغيير الوظيفة أو الزواج أو الطلاق).

التقليل من الوحدة

حاول أن تحيط نفسك بأشخاص آخرين أو شخص واحد تثق به على الأقل، فذلك أفضل من أن تكون وحيداً ومنعزلاً.

جلب المتعة والسعادة

مارس النشاطات التي تجعلك تشعر بالتحسن. فمثلاً فكر بما يلي:

  • مشاهدة فيلم في السينما.
  • القيام بأعمال البستنة.
  • المشاركة في الأنشطة الدينية أو الاجتماعية. 
  • المشاركة في الأعمال التطوعية، حيث أن القيام بشيء لطيف لشخص آخر يمكن أن يساعدك أيضاً في الشعور بالإيجابية تجاه نفسك مما ينعكس على حالتك النفسية.

اتباع نمط حياة صحي

كلما كانت حياتك صحية كلما كان تأثير ذلك جيد على حالتك النفسية والمزاجية. لذلك حاول قدر الإمكان:

  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • تناول وجبات صحية ومتوازنة.
  • الابتعاد عن الكحول والمخدرات، حيث أنها دائماً ما تجعل الاكتئاب أسوأ.

 

نصيحة عرب ثيرابي

مع مرور الوقت تستطيع الشعور بالتحسن الطفيف إلا أن الأمر يحتاج إلى التحلي بالصبر والتركيز على الإيجابيات. قد يساعد هذا في استبدال التفكير السلبي الذي يعد جزءاً من الاكتئاب لديك، وما أن تستجيب حالتك النفسية مع العلاج حتى تختفي هذه الأنماط من المشاعر والتفكير المزعجة. خلال هذه المرحلة من حياتك أن بحاجة إلى المزيد من الاهتمام والرعاية، لذلك ينصحك الأخصائيون النفسيون في عرب ثيرابي بقبول يد العون والمساعدة من أفراد عائلتك وأصدقائك.