Doctorاحصل على استشارة نفسية أونلاين
علاج فرط الحركة وتشتت الانتباه بالعلاج النفسي: ما لا تعرفه!

علاج فرط الحركة وتشتت الانتباه بالعلاج النفسي: ما لا تعرفه!

تشير الأبحاث إلى أن العلاج النفسي قد يقلل من الأعراض عند المصابين باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه عندما يجمعونه مع الأدوية. وهناك عدة أنواع من العلاج التي يمكن أن تكون فعالة. إذن كيف يمكن علاج فرط الحركة ونقص الانتباه بالعلاج النفسي؟

 

هل يعالج العلاج النفسي فرط الحركة وتشتت الانتباه؟

يعد العلاج النفسي نوعًا من العلاجات المستخدمة لحالات الصحة العقلية أو الصعوبات العاطفية ومنها فرط الحركة وتشتت الانتباه:

  • يتضمن عادةً جلسات متعددة من التفاعل النشط بين الشخص والمهني المدرب.
  • تختلف طبيعة الجلسات حسب نوع العلاج أو الهدف من العلاج.
  • يمكن أن يكون الجمع بين الدواء والعلاج النفسي أكثر فعالية من الدواء وحده لعلاج الاضطراب.
  • وجدت أدلة أن العلاج النفسي يمكن أن يقلل من أعراض اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.
  • اقترحت دراسات أن العلاج النفسي يمكن أن يقلل من التهيج أو السلوك العدواني عند الأطفال المصابين بهذه الحالة. 

يمكن أن يؤدي اضطراب فرط الحركة إلى علاقات غير مستقرة، أو ضعف الأداء في العمل أو المدرسة، وتدني احترام الذات، أو مشاكل أخرى.

 

ما هي أبرز أنواع العلاج النفسي لفرط الحركة وتشتت الانتباه؟

تشمل أبرز العلاجات النفسية التي يمكن استخدامها ما يأتي:

العلاج المعرفي السلوكي

يعد العلاج المعرفي السلوكي بشكل عام هو المعيار الذهبي للعلاج النفسي لاضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه:

  • يمكن أن يساعد ذلك في تحسين صراعات الحياة اليومية مثل المماطلة، أو صراعات إدارة الوقت، أو سوء التخطيط.
  • يساعد العلاج المعرفي الأشخاص في العثور على استراتيجيات جديدة للتأقلم أو العواطف أو السلوكيات التي تتداخل مع تنفيذ الاستراتيجيات.

العلاج المعرفي القائم على اليقظة

أظهرت الأبحاث أن هذا النوع من العلاج قد يكون مفيدًا نظرًا لكيفية تأثير التأمل أو اليقظة الذهنية على الدماغ والطب النفسي العصبي. وقد تشمل بعض الفوائد ما يلي:

  • الحد من شرود العقل أو أحلام اليقظة وتشتت الانتباه عن طريق تحسين أداء الدماغ.
  • تعلم مراقبة الحالات العاطفية.
  • التنظيم العاطفي.
  • تحسين الأداء التنفيذي.

قد تتسبب بعض الحالات الطبية أو العلاجات في ظهور علامات مشابهة لفرط الحركة مثل الاكتئاب وأعراضه أو القلق أو اضطرابات السلوك.

العلاج الجدلي السلوكي

يعد العلاج الجدلي السلوكي شكلًا آخر من أشكال العلاج. ويركز هذا النوع من العلاج على تعليم الأشخاص مهارات التعامل مع اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه من خلال: 

  • تركيز كامل للذهن.
  • تنظيم العاطفة.
  • فعالية التعامل مع الآخرين.
  • تحمل الشدة.
  • الاندفاع أو فرط النشاط والانتباه.

العلاج بين الأشخاص

يتم استخدام العلاج بين الأشخاص غالبًا لمعالجة المشكلات التي قد تنشأ بين العميل والآخرين بسبب سوء فهم أعراض اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه:

  • تشمل إحدى السمات الرئيسية للعلاج هي أن المعالج قد يستخدمه لمساعدة العميل على رؤية الفرق بين تجربته الداخلية وكيف تؤثر سلوكياته على الآخرين.
  • قد يعالج هذا النوع من العلاج أيضًا المشكلات الشخصية، مثل الشعور بالفشل أو تدني احترام الذات.

تشير الدراسات إلى أن التأمل الذهني قد يساعد في تحسين الحالة النفسية والانتباه لدى البالغين المصابين باضطراب فرط الحركة.

العلاج الجماعي

يمكن أن يكون العلاج الجماعي وسيلة مفيدة للأشخاص الذين يعانون من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه:

  • يستخدم للتعلم من الأشخاص الآخرين الذين يتعاملون مع أنواع مماثلة من التحديات وكيفية تعاملهم معها أو التغلب عليها.
  • يعلم العلاج أعضاء المجموعة التخطيط، ثم كيفية بدء الأنشطة أو إنهاء الأنشطة، وتغييرات نمط الحياة، وكيفية استكشاف الأخطاء وإصلاحها.
  • يجمع العلاج بين تطبيق التقنيات في الجلسات الشخصية ثم الواجبات المنزلية خارج المجموعات.
  • يُمارس التأمل الذهني أيضًا لمساعدة أعضاء المجموعة على تقليل التوتر ثم تحسين تنظيم الانتباه. 

علاجات نفسية أخرى

تشمل ما يأتي:

  • يمكن استخدام التدريب على اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه الذي يتضمن تحديد الأهداف أو الواجبات المنزلية ثم مناقشة النجاحات والحلول.
  • قد يستخدم العلاج النفسي الداعم الذي يساعد العملاء على تحسين مهارات التأقلم التي لديهم بالفعل بحيث يمكن استخدام هذه الاستراتيجيات لتقليل الضيق وإدارة الأعراض مثل إدارة الوقت والتنظيم.
  • وجد أن العلاج السردي مفيد للمساعدة في تقليل الوصمة الذاتية التي قد يتعرض لها مرضى هذا الاضطراب. ويمكن أن يساعدهم على تسليط الضوء على مشكلاتهم.

تشير دراسات إلى أن العلاجات البديلة قد تكون مفيدة، ولكن قبل استخدامها تحدث مع طبيبك حول المخاطر والفوائد المحتملة.

 

ما هي فوائد وسلبيات العلاج النفسي لفرط الحركة وتشتت الانتباه؟

فوائد العلاج النفسي لفرط الحركة وتشتت الانتباه

يمكن أن يكون للعلاج النفسي فوائد عديدة للأشخاص الذين يعانون من الاضطراب، مثل:

  • آثار جانبية أقل من الأدوية والتي يمكن أن تشمل مشاكل في النوم، وتغيرات في الشهية، والصداع.
  • احتمالية علاج أكبر من الأدوية وحدها.
  • فرصة لتطوير مهارات التأقلم مع التوتر والقلق.
  • تحسين مهارات الاتصال.
  • يمكن للأشخاص أيضًا تلقي العلاج عبر الإنترنت أو الهاتف والذي يمكن أن يكون مناسبًا للروتين اليومي.
  • تحسين إدارة الوقت أو المهارات التنظيمية.
  •  تعلم كيفية الحد من السلوك المتهور.
  • تطوير مهارات أفضل في حل المشكلات التعامل مع الإخفاقات الأكاديمية أو العملية أو الاجتماعية السابقة.
  • تحسين احترام الذات.
  • تعلم طرق لتحسين العلاقات مع العائلة وزملاء العمل والأصدقاء.
  • تطوير استراتيجيات للسيطرة على الأعصاب.

سلبيات العلاج النفسي لفرط الحركة وتشتت الانتباه

تشمل أبرز السلبيات المحتملة ما يأتي:

  • يمكن أن يكون العلاج النفسي مكلفًا ماديًا.
  • قد تكون هناك أيضًا قائمة انتظار يجب على الشخص الانضمام إليها قبل تلقي العلاج. 
  • قد يجد بعض الأشخاص أيضًا أن العلاج النفسي يعطل روتينهم اليومي. 

في حين أن العلاج يمكن أن يحدث فرقًا كبيرًا في الاضطراب النفسي إلا أن اتخاذ خطوات أخرى يمكن أن يساعدك على فهمه وتعلم كيفية التعامل معه.

 

هل هناك خيارات أخرى لعلاج فرط الحركة وتشتت الانتباه؟

يمكن استخدام الأدوية في علاج هذا الاضطراب على النحو الآتي:

  • المنشطات: هي الأدوية الأكثر شيوعًا المستخدمة للعلاج فهي تعزز وتوازن مستويات المواد الكيميائية في الدماغ والتي تسمى الناقلات العصبية.
  • الأدوية الأخرى: تشمل الأدوية الأخرى المستخدمة للعلاج مضادات الاكتئاب مثل البوبروبيون (Bupropion) والأتوموكسيتين غير المنشط (non-stimulant atomoxetine).

 

نصيحة عرب ثيرابي

إذا كنت مصابًا أنت أو أحد أفراد أسرتك بهذا الاضطراب فإن عرب ثيرابي يذكر لك نصائح يمكن أن تساعدك على تخفيف الأعراض:

  • قم بإعداد قائمة بالمهام التي يجب إنجازها كل يوم مع تحديد الأولويات.
  • قم بتقسيم المهام إلى خطوات أصغر وأكثر قابلية للإدارة.
  • اتبع روتينًا ثابتًا من يوم لآخر واحتفظ بالأشياء، مثل مفاتيحك ومحفظتك، في نفس المكان.
  • اطلب المساعدة من أفراد العائلة أو أحبائك الآخرين.
  • احتفظ بدفتر المواعيد أو التقويم الإلكتروني لتتبع المواعيد والمواعيد النهائية.