Doctorاحصل على استشارة نفسية أونلاين
شخصية اللوجستي

تعرف عن قرب على شخصية اللوجستي (ISTJ) 

تعتبر شخصية اللوجستي (ISTJ) من أكثر أنواع الشخصيات الستة عشر في مقياس مايرز بريجز شيوعاً. حيث يتميز الأشخاص ضمن هذه الفئة من الشخصيات كونهم متحفظين وعمليين وهادئين، كما أنهم يتمتعون بالنظام في جميع تفاصيل حياتهم. 

إن كان شريكك أو أحد المقربين منك لديه هذا النوع من الشخصيات، تابع القراءة للتعرف على المزيد من تفاصيل شخصيته وتتمكن من التعامل معه بشكل أفضل.

 

الخصائص الرئيسية لشخصية اللوجستي

تجمع هذه الشخصية ما بين الانطواء والاعتماد على الحدس والعقلانية والصرامة. ويتميز الأشخاص ذوي الشخصية اللوجستية بمجموعة من الصفات والخصائص التالية:

  • الهدوء.
  • الشعور بالقلق تجاه الالتزام بالقواعد.
  • الحسم والصرامة أو العند.
  • الأمانة والاستقامة.
  • الاستقلالية.
  • الافتقار إلى التعاطف أو الحساسية.
  • رجاحة العقل والاتزان في المواقف.
  • محافظ.
  • يتحمل المسؤولية.

 

نقاط القوة والضعف التي تمتلكها شخصية اللوجستي

لكل شخصية مجموعة من نقاط القوة والضعف على حد سواء. لكم من خلال معرفة هذه النقاط، يستطيع الشخص تعزيز الجيد منها ومعالجة ما يحتاج إلى معالجة. وهي على النحو التالي:

نقاط القوة

تساعد نقاط القوة التي يمتلك الشخص اللوجستي في الكثير من المواقف، لذلك فإن العمل على تقوية هذه النقاط وامتلاك المزيد من المهارات تمكنه من تجاوز الكثير من المواقف. ومن نقاط قوة هذه الشخصية:

  • التخطيط والتنظيم: يعير هذا الشخص التخطيط والتنظيم عناية فائقة، ويهتم بالتفاصيل بشكل كبير. فهو يجب أن تكون أموره منظمة، مما ينعكس على حياته بشكل كامل. لذلك فهو غير قادر على الشعور بالراحة في حال كانت الأمور فوضوية من حوله، بل يسعى إلى وضع كل شيء في مكانه المحدد ليكتمل العمل.
  • المسؤولية والواقعية: يسعى الشخص ذو الشخصية (ISTJ) إلى تحقيق أهدافه منهجية ومنطقية، لذلك نجده إكمال مهامه ومشاريعه بثبات ونجاح. 
  • الالتزام بالتقاليد والقيم: لا تتجاوز شخصية اللوجستي التقاليد والقيم التي حدتها لذاتها مسبقاً، بل تفضل الإبقاء والمحافظة عليها. لذلك، فقد ينظر لهذه الشخصية على أنها جامدة وعنيدة.

يستطيع الشخص اللوجستي تجاهل عوامل التشتيت للتركيز على المهمة التي يعمل عليه. لذلك غالباً ما يتم وصفه بأنه جدير بالثقة ويمكن الاعتماد عليه.

نقاط الضعف

أيضاً، يمكن إيجاد مجموعة من نقاط الضعف لدى هذه الشخصية والتي تشكل عائقاً في بعض المواقف. إن كانت شخصيتك لوجستية فتعرف على نقاط ضعفك التالية:

  • العند: بسبب الالتزام بالنظام والقوانين قد ينظر إليك على أنك عنيد. لكن يظهر ذلك أكثر عند مقاومتك لتجربة الأشياء الجديدة أو البحث عن حلول بديلة لمشكلاتك.
  • فقدان الحساسية والتعاطف مع الآخرين: قد يراك البعض كذلك بسبب كونك مباشر وصادق في مشاعرك. مما يؤدي إلى إيذائك لمشاعر الآخرين دون قصد منك.
  • إلقاء اللوم على النفس: تحملك للمسؤولية واجتهادك الدائم يقابله إلقاء اللوم على نفسك في حال ساءت الأمور أو لم تسر بالطريقة المتوقعة.

 

مشاهير من ذوي شخصية اللوجستي 

من أشهر الأشخاص الذين يتمتعون بهذا النوع من الشخصيات:

  • الرئيس الأمريكي السابق جورج واشنطن.
  • المخترع هنري فورد.
  • الفنان جوني كارسون.
  • ملكة إنجلترا السابقة إليزابيث الثانية.
  • الملاكم إيفاندر هوليفيلد.

وفقاً للدراسات العالمية، فإن شخصية اللوجستي تعتبر أكثر الشخصيات شيوعاً بين الأشخاص. حيث أنها تشكل ما نسبته (15.9%) من الأشخاص بشكل عام، و (18.9%) من الرجال و13.3%) من النساء.

 

نصائح مهمة للتعامل مع شخصية اللوجستي

قد يكون الشخص ذو شخصية اللوجستي أحد والديك أو صديقك أو حتى شريكك، لذلك فإن معرفة كيفية التعامل معه يساعد بشكل كبير في الحد من المشكلات المتوقعة. اتبع النصائح التالية إن كانت هذه الشخصية تهمك:

الصداقات

ليستطيع هذا الشخص الاندماج مع أصدقائه، فمن الأفضل أن يكونوا يحملون صفات تشبه صفاته. وعلى الرغم من محاولته الاستمتاع بوقته معهم، إلا أن جموده يبقى ملاحظ. 

وللتمكن من الاستمتاع معه، فلا تتوقع أن يقوم بتجربة نشاطات أو هوايات جديدة، لذلك حاول قدر الإمكان الانخراط بما لديه من نشاطات تقليدية ومعتادة.

الأبوة والأمومة

ستلاحظ أن والدك اللوجستي يوفر لك الكثير من الأمن والاستقرار، لكنه في الوقت ذاته يركز بشكل مفرط على التقاليد والقيم. لتحصل على الاحترام والتقدير من والدك اللوجستي فلا بد من تقديم الشيء ذاته له في المقابل.

لتبقى علاقاتك مع والدك على ما يرام، لا بد أن:

  • تلتزم بالروتين المحدد. 
  • في حال إدخال أي تغيير على نمط الحياة، حاول أن يكون بشكل تدريجي. 
  • منح الوالد ذو شخصية اللوجستي المزيد من الوقت للتكيف مع المواقف الجديدة.

العلاقات

لدى الشخص ذو شخصية اللوجستي مشاعر عميقة وقوية، إلا أنه يكافح لإظهار هذه المشاعر والعواطف في علاقته الرومانسية أو مع شريكه.

ولتعيش حياة سعيدة مع هذا الشخص، فلا تتوقع أن يكشف لك عن مشاعره منذ البداية. وفي حال كنت تشعر أن شريكك هذا لا يأخذ مشاعرك في عين الاعتبار، يمكنك مساعدته من خلال تقديم الحقائق أو التفسيرات المنطقية الخاصة بك.

وبغض النظر عن نوع الشخصية، فقد يستطيع الأشخاص من أنواع الشخصيات المختلفة أن يكونوا في علاقة غرامية أو أزواج. لكن قد يكون من الأفضل تكوين العلاقة مع الشخصيات التالية:

  • شخصية اللوجستي.
  • شخصية المبدع.
  • الشخص ذو شخصية المدافع.
  • الشخص ذو شخصية التنفيذي.

 

الصحة النفسية لشخصية اللوجستي

قد يعاني الشخص في هذه الشخصية من مشكلات نفسية، منها:

التوتر

عندما يعاني الشخص في هذا النوع من الشخصيات من المواقف المجهدة نفسياً، فإنه يصبح أكثر تطرفاً في صفاته. حيث يصبح أكثر عناداً على مواقفه، مما يجعل الفجوة أكبر بينه وبين البيئة المحيطة به. 

وفي حال استمرار التعرض لمثل هذه المواقف أو أصبحت أكثر حدة، فقد يؤدي ذلك إلى انعكاس الصفات التي يمتلكها هذا الشخص بشكل كلي. فيبدأ في الشعور بالتناثر والقلق أو الشعور بالكثير من المشاعر السلبية.

اختلال التوازن

قد يجد بعض الأشخاص هنا عدم توازن بين استخدام الحدس والمنطق وبين اللجوء إلى المشاعر والحس. الأمر الذي يتركهم عالقون في اتجاهين متناقضين من القرارات.

لا ترغب شخصية اللوجستي في التغيير، الأمر الذي يجعله أكثر ارتباطاً بروتينه وطرق قيامه بالأشياء المختلفة لدرجة الهوس.

المكافحة لتكوين المزيد من العلاقات

بسبب عدم قدرته على التعبير العاطفي، يعاني هذا الشخص في تكوين العلاقات العميقة. كما أن إعطائه الأولوية للمنطق والحقائق حول المشاعر في العلاقات، وميله لرفض مشاعره الخاصة، كل ذلك يؤدي إلى سوء الفهم وبالتالي الانفصال على أحبائه.

تحمل المسؤوليات على حساب السعادة

غالباً ما يشعر هذا الشخص بمسؤولية كبيرة تجاه تنفيذ ما هو متوقع منه، وإن كان على حساب شعوره بالسعادة والرفاهية النفسية. فهو يتجاهل عواطفه أو هواياته أو اهتماماته لأنه يعطي الأولوية للمسؤوليات المتصورة. مما يزيد من شعوره بالإحباط واليأس وعدم الرضا بين الحين والآخر.

 

نصيحة عرب ثيرابي

 جميع أنواع الشخصيات تحتاج إلى ما يزيد من شعورها بالرضا والسعادة، حيث أنه لا يوجد شخصية كاملة بشكل قطعي. لذلك فإن الأخصائيين النفسيين في عرب ثيرابي ينصحون هذه الشخصية القيام بالأمور التالية لتحسين مشاعرهم وصحتهم النفسية:

  • إعطاء الأولوية للرعاية الذاتية.
  • زيادة التعبير العاطفي.
  • الانفتاح بشكل أكبر على وجهات النظر الأخرى.
  • تعلم كيفية طلب المساعدة.
  • ممارسة اليقظة الذهنية.